English الرئيسية
 
      
آخر الأخبار |

كلمة بدء أعمال المؤتمر
سعادة الشيخ أحمد بن محمد بن جبر آل ثاني
مساعد الوزير لشؤون التعاون الدولي - قطر
في
منتدى أمريكا والعالم الإسلامي
الدوحة – قطر
29 مايو 2012
بسم الله الرحمن الرحيم

أصحاب السعادة
السيدات والسادة
الحضور الكرام

يَطيب لي أن أرحّب بكم في الدوحة ضمن انعقاد الدورة التاسعة لمنتدى أمريكا والعالم الإسلامي، التي ستعنى ببحث ملامح العلاقات بين الولايات المتحدة والعالم الإسلامي.
إننا نجتمع اليوم والمنطقة تشهد متغيّرات سياسية واقتصادية بفعل ثورات الربيع العربي، والتي لها تأثير على العلاقات بين الولايات المتحدة والعالم الإسلامي، وقد يتساءل البعض هل سيخرج من تلك المرحلة حكومات ديمقراطية ذات أنظمة أيديولوجية إسلامية أم غير ذلك وهل ستكون موالية للغرب؟ وما هو الموقف الذي يجب أن تتخذه الحكومات الغربية تجاه ثورات الربيع العربي؟ وهل من الحكمة الانحياز إلى الشعوب العربية حتى لو أدّى ذلك إلى فقدان الغرب لأنظمة حليفة لها؟ أم أن الحكمة تقتضي الوقوف إلى جانب الحكومات الحليفة للغرب ما يؤدّي إلى تشويه صورة الغرب في العالم العربي؟

السيدات والسادة،،
يجب علينا أن لا ندخر جهودنا في دعم ثورات الربيع العربي وتشجيع الأنظمة التي تسعى للإصلاح السياسي الذي تمليه الرغبة الذاتية للشعوب وليس مفروضاً عليها بفعل التأثيرات الخارجية، وأن نتعامل مع المتغيّرات السياسية الجارية في المنطقة بشكل إيجابي ونشجّع الدول التي ترغب في الانتقال السلمي نحو الديمقراطية، وحث الدول التي ما زالت تستخدم العنف ضد مواطنيها أن تكف عن ذلك وأن تمنح شعبها الحق في اختيار مستقبله دون أي ممارسات قمعية غير إنسانية، لأن التاريخ لن يرحم هذه الأنظمة الاستبدادية، كما أن سياسات القمع أثبتت أنها غير ذات جدوى، ومن المهم أن تأخذ الدول التي تشهد ثورات شعبية بالتجارب الديمقراطية الناجحة التي حدثت في الدول الإسلامية مثل أندونيسيا، واستخلاص هذه التجارب للاستفادة منها.
كما أن طبيعة التغيير الجاري في الكثير من الدول العربية يتطلب من الولايات المتحدة والحكومات الغربية أن تكون سياساتها المستقبلية مبنيّة على أسس التفهم الموضوعي لطبيعة الأنظمة التي أفرزتها الثورات العربية والبحث عن نقاط الالتقاء القائمة وتجاوز نقاط الاختلاف مما يوفر أرضية مشتركة ثابتة تساهم في صنع الثقة وتعزيز الحوار والتفاهم المشترك بدلاً من الصراع الذي لا يخدم المصلحة المشتركة.

وفي الختام نأمل أن يوفق هذا الجمع الرفيع في إيجاد السبل الفعّالة التي تقرّب وجهات النظر في العلاقات بين الولايات المتحدة والعالم الإسلامي.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,

 

كلمة معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية

فيديو
 

كلمة بدء أعمال المؤتمر سعادة الشيخ أحمد بن محمد بن جبر آل ثاني مساعد الوزير لشؤون التعاون الدولي - قطر
 
الرئيسية
البرنامج
المشاركين
الكلمات
الأخبار
الفيديو
الصحافة
ألبوم الصور
المنتديات السابقة
مواقع مهمة
اتصل بنا
تنبيهات بريدية
للحصول على آخر الأخبار والتحديثات من فضلك ادخل عنوان بريدك الإلكتروني